Français | عربية | English

Actualités +



0003 : منشور رقم

إقطاعي المخزن في مواجهة "الحكامة" النخبة المحلية، التسيير الحضري والتنمية في المغرب

الأستاذ عزيز العراقي

2003

م.و.ت.ت. وأرمطان

Disponible - 15 Euros


:إن دراسة النظام السياسي المغربي ظلت لفترة طويلة تخضع للمزايدات تحت نزعة التوارث، ذلك أن السلطة المركزية كانت تميل إلى السيطرة وخلق شبكات سياسية خاضعة لها. ويتم تحليل ودراسة النخبة حسب قدرتها على الخضوع للسلطة. فالموالات تتم حسب نجاعة الخدمة المقدمة. وبالرغم من ذلك فإن موقف السلطة هذا توازه دائما مواقف مستقلة داخل المجتمع المحلي... إن جذور الوجهاء المحليين تمتد إلى ظواهر معقدة تتجاوز المراقبة المباشرة لنظام سياسي. إن الدينامية المحلية تفرض شيئا فشيئا نخب ليست مستعارة من المركز بالضرورة، في ظل وضعية تميزت بانسحاب نسبي للدولة من الاستثمارات الاقتصادية لمواجهة آثار العولمة وقدراتها الضعيفة للتدخل في أهم المجالات الاجتماعية

إلى أي مدى يمكن لهؤلاء الفاعلين، باعتبارهم قاطرات التنمية المحلية، أن يحصلوا على المكانة الاجتماعية «المستقلة". ما هي المعاني والأدوار التي تقوم بها إذا الأراضي ( المنتمية) والإقليميات الموضوعة من طرف هذه النخب في إطار سلوكياتها الاقتصادية

كيف تتصرف في عملية إتخاذ القرار بداخل المدينة من خلال مختلف الرهانات الحضرية - تسوية الوضعية وتجهيز الأحياء الغير قانونية، التخطيط الحضري... ؟

ما هي مساحة الضوء الممكن القائها على النظام السياسي المحلي في تداخله مع المركز والقوى المتواجدة على الساحة, وما هي المكانة التي تحتلها نخبة القرب الجديدة

وانطلاقا من العمل الذي تقوم به هذه النخبة داخل المدن الصغرى فإن هذا الكتاب يسائل أيضا المسارات السياسية، سلوك النخب وعلاقاتهم مع السكان وفي الأخير شروط أو القيادة

الكاتب

عزيز المولى العراقي: مهندس جغرافي، أستاذ بالمعهد الوطني للتهيئة والتعمير بالرباط. هذا الكتاب نسخة معدلة من أطروحة دولة في الجغرافيا مناقشة بباريس سنة 1999


جميع المنشورات     


استقبال | اتصل بنا

inau@inau.ac.ma - المعهد الوطني للتهيئة والتعمير - شارع علال الفاسي - الرباط-المعاهد - ص.ب. رقم 6215 - الهاتف : 771624 537(0) 212- الفاكس : 775009 537(0) 212